ليس كل ما يلمع ذهباً وليس كلّ حقن، حقناً لهلام الديسكو

دیسکوجل أكثر الأساليب تأثيراً في العلاج

غير الجراحي لمرض القرص القطني

إثر النجاح الاستثنائي لهلام الديسكو

في معالجة فتق (إنزلاق) الأقراص بين فقرات

العمود الفقري، وتزايد الإقبال على المعالجة

بهذه المادة المثيرة للدهشة، لوحظ في الآونة الأخيرة

 

قيام بعض الأشخاص النفعيين والانتهازيين و عبر

مخادعة المرضى واستغلال اسم هذا المحصول

والمبادرة، بحقن مواد مختلفة بدل دیسکوجل

من هنا، وإلى جانب ما يساورنا من قلق

بسبب عدم جدوائية هذه المواد، بل و إمكانية

بروز عوارض جراء استخدامها، وبهدف الحفاظ على

 

سلامة المرضى ومنع حصول استغلال مالي، نلفت

النظر ونؤكد على ضرورة اقتناء هذا المحصول عن

طريق شركة “رهاورد طب نوين بارت” (شركة

استقطاب قسم الطب الحديث) فقط ، الممثل

الوحيدوالمستورد الحصري لشركة

الفرنسية (المنتجة لهلام الديسكو) في إيران، والرجوع

 

إلى هذه الشركة والتحدث مع المسؤولين ذوي العلاقة

بشأن أي غموض أو أسئلة محتملة

في هذه الأيام حيث شاع الكلام حول العلاج

بهلام الديسكو ولاحظنا عن كثب حجم النتائج

المؤثرة والإيجابية لدى مختلف المرضى، ورغم

 

اطلاعنا المسبق بالنتائج القيمة لهذا النتاج

في بلدان أوربية وأميركا الجنوبية… لكن النجاحات

الباهرة المسجلة خلال الفترة الوجيزة بلغت

من الذروة والدهشة حداً ما جعلنا وسائر زملائنا

نشعر بالسعادة الوافرة أيضا

محل الأبرة الدقيقة للحقن، هو الأثر الوحيد الذي

يمكن مشاهدته جراء العلاج بهلام الديسكو

لقد أحدث هذا المحصول الجديد في

الواقع ثورة حديثة في معالجة مرض

 

شائع (ومخيف من وجهة نظر المبتلين بفتق القرص) نسبياً، و

استطاع إلى حد ملحوظ إزالة آلام ومشكلات

هذه المجموعة الكبيرة نسبياً من المرضى

دیسکوجل هو خلاصة سنوات قضاها علماء

فرنسيون في التحقيق والمثابرة، وقد أثبت خلال

تحقيقات جامعية كثيرة جرت في مختلف أنحاء العالم

 

قدرته على اجتياز كافة الاختبارات الصعبة وتحقيق

نجاح باهر فيها. إن عدداً كبيراً جداً من المرضى استطاع

بفضل هذا المحصول أن يعود إلى ممارسة حياته الطبيعية

ويتذوّق مرة أخرى حلاوة السلامة

النقطة المهمة جداً التي يجب أن تحظى باهتمام

المرضى وحتى الزملاء الأطباء الأعزاء هي أن هناك

أساليب حقن متباينة ومتنوعة لخفض الآلام ورفع

مشكلات المرضى، (غالباً ما تكون مسكّنة وضد الالتهاب) لكنها

لا تحمل في طياتها أي دور علاجي في ترميم القرص

و إزالة المسبب للألم

من بين تلك الحُقَن، يمكن الإشارة إلى منشطات

من قبيل السينولون، والمسكّنات للآلام مثل

الماركائين، وغيرها

 

يمكن لهذه الحُقَن أن يكون لها دور مؤثر في خفض

الآلام لكن أياً منها غير قادر على محاكاة الآثار

العلاجية لحقنة دیسکوجل، بل لا يمكن مطلقاً

مقارنتها بهلام الديسكو. إن دیسکوجل يترجم

قراته عبر خفض الضغط داخل القرص، وبعبارة أخرى

ترميمه، بل وحتى إعادته تدريجياً وعلى المدى

 

الطويل باتجاه مكانه الرئيس، فضلاً عن تقوية على

النسيج المتضرر للقرص

لا يمكن لأي شيء أن يحلّ محلّ دیسکوجل

سوى… دیسکوجل نفسه. والسبب هو أن آلية

أثره وطريقة تأثير هذه المادة تختلف تماماً مع المواد

الأخرى، بل و يمكن وصف دیسکوجل بأنه الأسلوب

الوحيد الذي يتسم بكونه أقل ضرراً على القرص أثناء

علاجه حيث لن يحصل أي تضاؤل في سمك

القرص، كما لا يُلحق به أي ضرر

 

النتيجة: ينبغي للمرضى المحترمين

الالتفات إلى أن حقن سائر المواد

لا يمكنها أبداً أن تأخذ محل حقن دیسکوجل

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *